Website is not compatible in landscape view.
Please rotate your device.

جودة المعيشة

لا تتصف البحرين بالودية والترحيب في بيئة العمل فحسب، ولكن نعتبر صفة الودية هي السمة الوطنية لمملكة البحرين، فالشعب البحريني شعب ودود ومرحب للغاية والجو العام فيها مريح وعالمي ومنفتح.

أحب الحياة في البحرين

احتلت البحرين المرتبة التاسعة عالمياً باعتبارها الوجهة المفضلة للوافدين، جاء ذلك في استطلاع آراء أجراه بنك “اتش اس بي سي” العالمي عام 2016، حيث صنفت مملكة البحرين الوحيدة من دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في المراتب العشر الأوائل بالنسبة لجودة المعيشة وبيئة العمل والحياة الأسرية.

مجتمع مرحب ومتسامح

يعود تاريخ مملكة البحرين إلى أكثر من 4000 عام حيث لعب موقع المملكة على مفترق الطرق التجارية دوراً مهماً في امتلاكها إرثا غنياً بالتنوع والتسامح. وتفتخر البحرين بمجتمعها المتعدد الأديان حيث بإمكانك أن ترى فيها معبداً بوذياً وكنيسة مسيحية ومعبداً يهودياً ومسجداً إسلامياً يقعون بنفس المنطقة منذ زمن بعيد.

تراثنا الثقافي الغني

يعود تاريخ مملكة البحرين وثقافتها إلى آلاف السنين، مما أدى لامتلاكنا الكثير من الكنوز الأثرية والتاريخية، وهناك اثنان منها مواقع أثرية مسجلة على قائمة التراث العالمي لليونسكو وهما: قلعة البحرين وطريق اللؤلؤ. ويمكن للزوار أيضاً أن يستمتعوا بالثقافة العربية المعاصرة الغنية بالفن والضيافة ونمط الحياة المتميز مثل مهرجان ربيع الثقافة وسباق الفورمولا 1 وجائزة البحرين الكبرى لطيران الخليج.

تكاليف معيشة تنافسية

كشفت دراسة استطلاعية أجراها بنك “اتش اس بي سي” العالمي أن 68% من الوافدين يتمتعون بدخل عال في البحرين، و70% منهم قادرون على ادخار المال في البحرين أكثر من بلدانهم الأم. وعلاوة على ذلك تصنف البحرين من قبل استطلاع “نومبيو” بأنها الدولة التي تملك أكثر الأسعار تنافسية من حيث تكاليف المعيشة مقارنة بدولة الإمارات العربية المتحدة وقطر والمملكة العربية السعودية والكويت وسلطنة عمان والأردن.

سياسات سهلة ومريحة للحصول على تأشيرة دخول

يمكن للزوار والعاملين أن يدخلوا إلى البحرين بكل سهولة، نظراً لسياسات الحصول على التأشيرة الميسرة والمريحة، حيث يمكن الحصول على تأشيرة دخول لمدة شهر من المطار إلى مواطني أكثر من 66 دولة من حول العالم، مع إمكانية التجديد لمدة ثلاثة أشهر إضافية.

أقوال مقتبسة من بعض الوافدين المقيمين في البحرين عام 2017

”البحرين بوتقة جميلة تحتضن مختلف الثقافات، أحب ذلك“

”البحرين وطني حتى لو كنت بعيدا“